image1 3 Nestle Brands Reinforce Commitment to Esports Through New Sponsorship Deals

(SeaPRwire) –   استمرت علامة ماجي التجارية التابعة لشركة نستليه التي تحقق مليارات الدولارات في مبيعاتها، وعلامتها التجارية للمعكرونة الصينية فوشيان في دعمهما لقطاع ألعاب الفيديو الإلكترونية عبر تمديد اتفاقية رعايتهما مع جاينت إكس. وتدخل هذه الشراكة التي تدوم منذ أربع سنوات علامة ماجي فوشيان كشريك رسمي لأحد أكثر فرق ألعاب الفيديو الإلكترونية شعبية ونجاحاً في أوروبا، جاينت إكس.

تعد جاينت إكس التي تشكلت من اندماج جاينتس غيمينغ وإكسل إسبورتس في ديسمبر 2023 عاملاً رئيسياً في قطاع ألعاب الفيديو الإلكترونية، حيث تتميز بالتفوق في ألعاب فيديو مختلفة. وهي مؤسس مشارك لدوريين رئيسيين هما دوري أبطال أوروبا لـلول أوف ليجندز (LEC) وكأس العالم لفالورانت لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط (VCT) التابعين لشركة رايوت غيمز. وتضم مقراتها الرئيسية في لندن ومالاغا وبرلين، وقد جمعت أكثر من 23 مليون معجب في أوروبا.

بدأت علامة ماجي فوشيان مشاركتها في قطاع ألعاب الفيديو الإلكترونية عام 2021 وأصبحت منذ ذلك الحين علامة معروفة في هذا القطاع جنباً إلى جنب مع جاينت إكس. وتسلط هذه الشراكة الضوء على التزام ماجي فوشيان بالمجتمع الخاص بألعاب الفيديو الإلكترونية ودعمها لجاينت إكس في مساعيها التنافسية.

ووقعت جاينت إكس أيضاً اتفاقية شراكة مع كيت كات، وهي شركة أخرى تابعة لنستليه. وتم تجديد هذه الشراكة في يناير الماضي لمدة سنة إضافية.

وفقاً لشروط اتفاقية التجديد، ستظهر شعارات كيت كات على معاطف لاعبي الفريق أثناء المنافسات الدولية والمحلية على حد سواء. كما سيتم عرض ترويج علامة كيت كات على قنوات التواصل الاجتماعي وقنوات البث المباشر لجاينت إكس مثل يوتيوب وتويتش، بالإضافة إلى منصات أخرى يتم من خلالها مشاركة المحتوى. وستشمل التعاون أيضاً إنتاج محتوى أصلي.

شركة رئيسية أخرى في سوق ألعاب الفيديو الإلكترونية هي ، وهي شركة تهتم بألعاب الفيديو الإلكترونية والترفيه وتلبي احتياجات جيل اليوم من المعجبين.

خلال الأشهر الماضية، أكدت OverActive Media مكانتها كعامل رئيسي في عالم ألعاب الفيديو الإلكترونية من خلال استحواذها على فريقين شعبيين للغاية في مجال ألعاب الفيديو الإلكترونية، والحصول على رعاة كبار جدد، وزيادة معدلات المشاركة والمتابعة لجمهورها عبر منصات البث والتواصل الاجتماعي الرائدة.

تعزيز نمو ألعاب الفيديو الإلكترونية بالشراكات مع العلامات التجارية

منذ إضافة فريقي كوي وموفيستار رايدرز إلى محفظتها، شهدت OverActive Media زيادة ملحوظة في عدد المتابعين بفضل شعبية الفرق التي تجمع أكثر من 100 مليون معجب مخلص وسمعة التواصل الاجتماعي لمؤسسيها إيباي يانوس، وهو من أشهر مبثي تويتش في العالم، ونجم كرة القدم السابق جيرارد بيكيه الذي لعب لنادي برشلونة.

OverActive Media حققت نجاحات كبيرة في ألعاب مثل لول أوف ليجندز، فالورانت، كاونتر سترايك 2، وكول أوف ديوتي. وجذب أداء فريق ماد لايونز كوي، حيث سجل 741 ألف متابع في مباراة واحدة و4.7 ملايين مشاهدة على تويتش بفضل إيباي، أكثر من حتى نهائيات البرامج التلفزيونية الرائدة.

في يناير الماضي، احتل فريقا ماد لايونز كوي وموفيستار رايدرز صدارة فئة ألعاب الفيديو الإلكترونية في عدد المتابعين والتفاعلات الإجمالية عبر المنصات الاجتماعية الرئيسية في أوروبا وأمريكا الشمالية. كما كانا ضمن أفضل خمس علامات تجارية عالمياً خلال نفس الفترة. واستمر نجاحهما بتسجيل مشاهدة قياسية بلغت 830,816 متابع لمباراة واحدة، متجاوزة متوسط مشاهدات مباريات دوري الهوكي الوطني.

“قدرتنا على استقطاب جمهور عالمي ضخم هي حجر الزاوية في نجاحنا. ويؤكد الارتفاع الفوري في معدلات المشاركة والمتابعة بعد الإعلان عن الاستحواذات على القيمة الاستراتيجية لعملياتنا ويثبت قيادتنا في قطاع ألعاب الفيديو الإلكترونية”، قال OverActive Media الرئيس التنفيذي آدم آدامو. “ويفتح دمج أعمالنا الحالية مع هذه الاستحواذات آفاقاً جديدة للتفاعل مع الجمهور. ويؤكد استجابة المعجبين والشركاء الحماسية اتجاهنا والتزامنا.”

كما عززت الشركة أيضاً محفظة شراكاتها البارزة. ففي 28 فبراير، أعلنت عن رعاية متعددة الملايين من الدولارات مع تيليفونيكا، وهي واحدة من أكبر شركات الهاتف وشبكات الهواتف المحمولة في العالم.

يتم توفير المقال من قبل مزود محتوى خارجي. لا تقدم SeaPRwire (https://www.seaprwire.com/) أي ضمانات أو تصريحات فيما يتعلق بذلك.

القطاعات: العنوان الرئيسي، الأخبار اليومية

يوفر SeaPRwire تداول بيانات صحفية في الوقت الفعلي للشركات والمؤسسات، مع الوصول إلى أكثر من 6500 متجر إعلامي و 86000 محرر وصحفي، و3.5 مليون سطح مكتب احترافي في 90 دولة. يدعم SeaPRwire توزيع البيانات الصحفية باللغات الإنجليزية والكورية واليابانية والعربية والصينية المبسطة والصينية التقليدية والفيتنامية والتايلندية والإندونيسية والملايو والألمانية والروسية والفرنسية والإسبانية والبرتغالية ولغات أخرى. 

تيليفونيكا، التي كانت شريكة منذ فترة طويلة لفريق موفيستار رايدرز، جددت رعايتها لمدة ثلاث سنوات حتى نهاية عام 2026. وتشمل الشراكة الموسعة حقوق تسمية محددة والترويج للعلامة التجارية على معدات ومنتجات الفريق و