Beyond Meat Stock

(SeaPRwire) –   شهدت شركة (NASDAQ: BYND) ارتفاعاً ملحوظاً في أسهمها يوم الثلاثاء بعد إصدار إيرادات ربع السنة الرابعة أفضل من المتوقع والتطلعات المحيطة بهامبرجر أكثر صحة من المقرر إطلاقه لإحياء مبيعاتها الضعيفة في الولايات المتحدة.

شهد المنتج اللحوم النباتية ارتفاع أسهمه بنسبة تزيد عن 78٪ في التداول بعد الأسواق.

على الرغم من تسجيل الشركة المقرها في إل سيغوندو، كاليفورنيا انخفاضاً بنسبة 8٪ في إيرادات الربع الرابع الذي امتد من أكتوبر إلى ديسمبر بلغ مبلغ 73.7 مليون دولار إلا أنها تجاوزت توقعات الجدول الزمني الذي كان يتوقع إيرادات بقيمة 66.7 مليون دولار وفقاً لتحليلات المحللين لدى “فاكت ست”.

كما قدمت شركة بيوند ميت توقعات متفائلة لتحسين هوامش الربح في السنة المقبلة معزوا ذلك إلى جهود إعادة الهيكلة الكبيرة. ففي العام الماضي قامت الشركة بترقيع عملياتها من خلال تقليص عدد الموظفين ووقف تسويق بعض المنتجات مثل لحومها المجففة ذات المبيعات البطيئة وتوحيد مواقع الإنتاج. وأوضح الرئيس التنفيذي لشركة بيوند ميت إيثان براون أن الشركة قامت بالتحول من الاعتماد على 13 موقع تصنيع خارجي في أمريكا الشمالية إلى موقع واحد فقط.

وأعرب براون عن ثقته في تعديلات الشركة قائلاً خلال اتصال هاتفي مع المستثمرين “إنني أعتقد أننا حددنا حجم الأعمال بما يتناسب مع حجم الفرصة الحالية والنمو الذي نريد خلقه مستقبلاً”.

على الرغم من انخفاض مبيعاتها بنسبة 23.5٪ في الولايات المتحدة خلال الربع، إلا أن شركة بيوند ميت مازالت تتفائل بآفاقها. وتخطط الشركة لإطلاق إصدار معدل من هامبرجرها الرئيسي بيوند برجر يتميز بانخفاض محتوى الصوديوم والدهون المشبعة بالإضافة إلى زيادة البروتين. ومن المقرر إطلاق هذا الهامبرجر الجديد بالإضافة إلى منتج بيوند بيف اللحومي في متاجر الولايات المتحدة الشهر المقبل، حيث يهدف إلى معالجة انتقادات سابقة حول صحة ومعالجة منتجاتها.

كما سجلت شركة بيوند ميت ارتفاعاً ملحوظاً بنسبة 28.5٪ في مبيعاتها الدولية خلال الربع الرابع، يعزى ذلك إلى أداء أقوى في قطاعي التجزئة والمطاعم. وشهدت مبيعاتها في أوروبا نمواً كبيراً، دعمته إضافة هامبرجر ماكبلانت من بيوند إلى قوائم ماكدونالدز، على الرغم من عدم توفر منتجات بيوند في مطاعم ماكدونالدز بالولايات المتحدة.

وعلى الرغم من هذه التطورات الإيجابية، تضاعف خسارة شركة بيوند ميت بشكل كبير لتصل إلى 155.1 مليون دولار للربع الرابع، ما يعادل 2.40 دولار للسهم. وبعد خصم النفقات غير العادية مثل تكاليف إعادة الهيكلة، أبلغت الشركة عن خسارة معدلة قدرها 92 سنت للسهم، وهو أعلى قليلاً من الخسارة المتوقعة البالغة 89 سنت للسهم وفقاً لتوقعات “فاكت ست”.

والنظرة المستقبلية، تتوقع شركة بيوند ميت إيرادات سنوية تتراوح بين 315 مليون دولار و 345 مليون دولار في عام 2024، في حين يتوقع المحللون إيرادات بقيمة 344.4 مليون دولار وفقاً لتوقعات “فاكت ست”. وهذا يأتي بعد انخفاض الإيرادات السنوية إلى 343 مليون دولار في عام 2023. كما تتوقع الشركة هوامش ربحية تتراوح بين المتوسط والعلوي للسنة الكاملة 2024، وهو تحسن كبير عن الهامش السالب الذي سجلته في عام 2023.

يتم توفير المقال من قبل مزود محتوى خارجي. لا تقدم SeaPRwire (https://www.seaprwire.com/) أي ضمانات أو تصريحات فيما يتعلق بذلك.

القطاعات: العنوان الرئيسي، الأخبار اليومية

يوفر SeaPRwire تداول بيانات صحفية في الوقت الفعلي للشركات والمؤسسات، مع الوصول إلى أكثر من 6500 متجر إعلامي و 86000 محرر وصحفي، و3.5 مليون سطح مكتب احترافي في 90 دولة. يدعم SeaPRwire توزيع البيانات الصحفية باللغات الإنجليزية والكورية واليابانية والعربية والصينية المبسطة والصينية التقليدية والفيتنامية والتايلندية والإندونيسية والملايو والألمانية والروسية والفرنسية والإسبانية والبرتغالية ولغات أخرى.